ملتقى بني الحارث
ملتقى بني الحارث
الأحد 26 أكتوبر 2014

منتديات بني شبيب حساب تويتر لملتقى بني الحارث الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام - إنسان


العشر الأخير
راسلنا

تغذيات RSS

منشورات صحفية
مقابلة صحفية
مشايخ وأهالي ميسان بالحارث

مشايخ وأهالي ميسان بالحارث
جريدة صحيفة الجزيرة
التاريخ 04-02-2001
رقم العدد 0
التفاصيل
الأثنين 22 ,ربيع الثاني 1421

مشايخ وأهالي ميسان بالحارث في لقاءات لـ الجزيرة

حصون تاريخية وغابات شجرية من ضمن المقومات السياحية في ميسان
تولي حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز اهتماماً كبيراً لجميع مناطق المملكة وتحرص على توفير كافة الخدمات الضرورية والمشاريع التنموية لأبناء هذا الوطن المعطاء بما يكفل لهم تحقيق سبل المعيشة الكريمة ومن هذا المنطلق قامت (الجزيرة) باستطلاعات المراكز التابعة لمحافظة الطائف ومن بينها مركز ميسان الذي شهد في عهد النماء والازدهار قفزة مباركة في ظل التوجيهات السامية الصادرة بكل ما يخدم مصلحة المواطن.
وقد شهد المركز خلال السنوات الماضية القليلة عدداً من المشاريع الحيوية التي تحققت على أرض الواقع بفضل توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير عبدالمجيد بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة وبمتابعة معالي محافظ الطائف الأستاذ فهد بن معمر.
(الجزيرة) ومن منطلق دورها الريادي قامت بزيارة ميدانية لهذا المركز للوقوف على ما وصل إليه من تطور وتسليط الضوء على الخدمات المقدمة للأهالي والتقت بعدد من المسئولين والمواطنين من أهل مركز ميسان وكانت هذه الحصيلة.
موقع ميسان
وكانت البداية مع عطيه بن دخيل الله الحارثي شيخ قبيلة شعيث بني الحارث الذي قال تقع ميسان بني الحارث جنوب محافظة الطائف وهي مأخوذة من العربية من ماس يميس ميساناً وهي كناية عن الجمال والتبختر وميسان مشهورة بالحنطة الميسانية حيث ورد ذكرها في كتب التاريخ وتعتبر السياحة في ميسان من الأمور التي تسعى حكومة مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز في لبذل المزيد من الدعم السخي مما يهيئ الجو المريح والخدمات التي يجب أن يجدها السائح حيث أوجدت من الخدمات التلفون والكهرباء والطرقات المعبدة ويوجد بها كبداية بعض الشقق المفروشة والمطاعم التي تفي بغرض الزائر المصطاف، كما أن جبالها غنية بالأشجار الجميلة، وإنني لأدعو من خلال جريدة الجزيرة أصحاب رؤوس الأموال أن يكونوا عوناً لنا بعد الله في إيجاد الفنادق والشقق التي تفي بمطالب الزائر وميسان تمثل حاضرة وبادية سكنى قبائل بني الحارث الذين سكنوها منذ حقبة كبيرة في التاريخ وقد امتدت يد العطاء من حكومتنا الرشيدة لإيجاد المراكز الحكومية في كل مكان من بلادي الحبيبة ومن ضمنها ميسان، أما عن التعليم فقد أوجدت مدارس عدة للمراحل الإبتدائية والمتوسطة والثانوية وعددها يزيد عن خمسين مدرسة لكل من البنين والبنات إضافة إلى مركز إشراف تربوي لرئاسة البنات ونأمل أن يوجد مركز إشراف تربوي للبنين ليساعد على العملية التربوية.
النهضة العمرانية
أما تركي بن محمد الحارثي رئيس قبيلة آل محمد بني الحارث فقد قال من جانبه ميسان تعتبر مركزاً شاملاً لقبائل بني الحارث والتعليم في ميسان أولته حكومتنا الرشيدة جُل الاهتمام، وأما عن النهضة العمرانية في ميسان ولله الحمد حظيت بمساعدة كبيرة من صندوق التنمية العقاري مما جعلها تزداد وتتسع عمرانياً في هذه المدة القصيرة والزراعة كان لها النصيب الأكبر من البنك الزراعي حتى أصبحت الأراضي تنتج الخضروات والفواكه وتصدرها إلى الطائف ومكة وجدة.
والخدمات ولله الحمد متوفرة في هذه المنطقة عدا بعض القرى التابعة لميسان فهي تحتاج إلى إكمال الخدمات من المياه وسفلتة الطرق وغيرها ونرغب أن يكون هناك عدد كبير من الوايتات التي توزع الماء على القرى وميسان قد حباها الله بالطبيعة الخلابة وهواها العليل وننتظر زيارة المسؤولين وفي الختام نرحب بصاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن عبدالعزيز في ربوع الطائف ونقول له مرحباً بك بين أهلك وأبنائك.
منطقة مركزية
ومن جانبه قال الشيخ حمدان بن عطية بن سمران شيخ قبيلة الصدعة: ميسان منطقة سياحية وهي منطقة مركزية لبلاد بني الحارث وبعون من الله ومن حكومتنا الرشيدة حظيت ميسان كباقي المدن بفرحة أكبر في مجال التعليم خصوصاً حتى أصبح هناك مركز رئيسي يخدم قرى عديدة ويخدم تهامة والمراكز الرئيسية هي شعيث والحدبان وبلاد حسكية وغيرها وهناك عدة طلبات نطمح من ولاة الأمر الاستجابة لها مثل تسهيل المياه وطرق مسفلتة، كما تمتاز ميسان بتراث سابق كالحصون الحربية والمباني الحجرية وأغلب اعتمادهم على الزراعة والنحل ولديّ قصيدة أريد أن ألقيها وأخذنا منها ما يلي:


أهلين با صور على العز مبناك
يا درعنا يا بن المليك المعظم
ياسين ياشامان يا مرعب اعداك
لهوى على رأس الاعادي تحطم

عسل النحل
وقال المواطن محمد معيض الحارثي وهو تاجر ولديه نشاط في أدوات زراعية ومواد غذائية وأعمال معدات مختلفة ويقوم بأعمال أخرى، وأما عن ميسان فهي من ضواحي الطائف ومن أجمل المناطق وهي أرض زراعية خصبة وتمتاز بإنتاج الخضروات والفواكه وعسل النحل الصيفي فميسان اعتبرها قلبي النابض وهي أهلي ورأس مالي ونفتخر بالعمل فيها والحكومة الرشيدة لم تقصر في ظل وجود المليك المفدى ونحن ولله الحمد في نعمة كبيرة ومنطقة ميسان من أجمل مناطق الطائف وجنوبه وتمتاز بالجو اللطيف والخضروات والفواكه والمناظر الجميلة، كل هذا يدعو إلى اجتذاب السواح ليتعرفوا على هذه المنطقة التي قل ما نجد مثلها ولا ينقصنا ولله الحمد شيء.
وقد التقينا بالأخ عبدالله بن ردة الحارثي مدير مركز الإشراف التربوي بحداد بني مالك وقد كان لنا معه حوار عن التعليم في المناطق التابعة للإشراف وقال مركز الإشراف التربوي بحداد بني مالك يشرف على التعليم في قطاع بني مالك وبني الحارث وثقيف وتمّ تأسيسه عام 1408ه وعدد المدارس التي يشرف عليها حوالي 83 مدرسة ما بين مدرسة ابتدائية ومتوسطة وثانوية.
عدد الطلاب
وعدد الطلاب حوالي ثمانية آلاف طالب وعدد المعلمين سبعمائة معلم هي احصائية تقريبية لمركز الإشراف التربوي بحداد بني مالك ويحظى التعليم في هذا القطاع برعاية واهتمام المسؤولين فقد اهتمت حكومة خادم الحرمين الشريفين حفظه الله بنشر العلم والتعليم في جميع أرجاء البلاد فقد فتحت المدارس في كافة القرى والهجر.
جهود الدولة
في قمم الجبال وبطون الأودية والشعاب ووفرت المباني الحكومية والمستأجرة والأثاث والتجهيزات والمقررات الدراسية مجاناً، كما وفرت المعلمين الأكفاء المخلصين وهذا ليس بمستغرب على حكومتنا الرشيدة التي حرصت على نشر العلم والتعليم منذ تأسيس هذه الكليات الكبيرة على يد المؤسس المباني الملك عبدالعزيز رحمه الله والتعليم في بلادنا ولله الحمد له خصوصية حيث يعتمد على ثوابت أساسية مستمدة من كتاب الله وسنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم.
وأحب أن أثمن دور المسؤولين عن التعليم في هذه البلاد وعلى رأسهم معالي وزير المعارف د/ محمد الرشيد وسعادة وكيل الوزارة للتعليم وسعادة مدير التعليم بمحافظ الطائف د/ عبدالله المسعودي على حرصهم واهتمامهم ومتابعتهم للمسيرة التعليمية وتتويجهم للمناسبات التربوية وتبني ورعاية الأفكار التربوية البناءة والهادفة التي خدمت طلاب العلم والتعليم فلهم الشكر والتقدير على هذه الجهود المباركة ونقول لولاة أمرنا سيروا ونحن معكم نجدد العهد والولاء مقدمين كل غالٍ وثمين لخدمة الدين والمليك والوطن.
أما الأستاذ عبدالله عوض الحارثي وهو معلم فقد قال ميسان التابعة للطائف تقع على بعد 120كم وهي منطقة جبلية تمتاز بجوها العليل المعتدل في فصل الصيف والبارد في فصل الشتاء وجبالها المغطاة بشجر العرعر والزيتون وتعتبر إحدى المراكز السياحية الجميلة التي أقدرها من وجهة نظري الخاصة.
لا ينقصنا شيء
والتقينا أيضاً بالشيخ عيظة بن فواز بن غزال الحارثي شيخ قبيلة حسيكة بني الحارث الذي قال ولله الحمد لم تقصر حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز في عمل كل ما يخدم المواطن في كل مكان ولا ينقصنا سوى الماء الذي نطمح توفره لما له من أهمية وباقي الخدمات متوفر لنا وميسان أجمل المناطق وأروعها والتي اشتهرت بجوها العليل وخضرواتها وجمالها وأدعو الزائرين من مصطافين وغيرهم إلى زيارة هذه المنطقة.
والمواطن فهد عايض الحارثي يقول ميسان هي موطننا الجميل الذي نعتز ونفتخر به ونأمل التنبه لهذا الموقع الاستراتيجي الاستثماري خصوصاً من رجال الأعمال خارج المنطقة.
أما سالم عيد الهميلي يقول كل الخدمات متوفرة ولله الحمد وميسان منطقة سياحية مهمة بجوها وأرضها ونحن نعمل جميعاً لخدمة ميسان وأهلها ولا ينقصني ولله الحمد شيء.
زيادة عدد الوايتات مطلوب
أما عطية بن بحاص الحارثي يقول من جانبه ينقصنا شيء واحد وهو زيادة عدد وايتات المياه المحددة للمنطقة فإنها لا تكفي ولا تفي بالغرض المطلوب وميسان أرض خضراء كباقي مناطق المملكة الجميلة وخصوصاً السياحية، نأمل من المسؤولين زيارة لميسان والتمتع بجوها الساحر.
ونحن سوف نكون لهم مطيعين لأوامرهم بين أهلهم وإخوانهم.
والمواطن عواض عيظة الحارثي يقول ننعم ولله الحمد في هذه المنطقة كسائر بلاد المملكة بنعمة الأمن والأمان التي نعتبرها ولله الحمد والمنة على ذلك ونوجه الشكر الجزيل للحكومة الرشيدة وعلى رأسها مولاي خادم الحرمين الشريفين .


https://twitter.com/harthi_org

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

ملتقى بني الحارث
2016-2005 حقوق محتويات الموقع من مقالات و صوتيات و فيديو محفوظه - المشرف العام علي الحارثي